علاج الحسد والعين:الشيخ محمد بن هادي المدخلي حفظه الله:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( أكثر من يموت من أمتي بعد كتاب الله وقضائه وقدره بالأنفس ) صحيح الجامع

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( العين حق ولو كان شيء سابق القدر لسبقته العين ) رواه مسلم

قال الرسول عليه الصلاة والسلام: ( لا رقية إلا من عين أو حمة ) حديث صحيح

عن أبي أمامة بن سهل بن حنيف أن أباه حدثه أن النبي صلى الله عليه وسلم خرج وساروا معه نحو ماء حتى كانوا بشعب الخرار من الجحفة اغتسل سهل بن حنيف وكان أبيض حسن الجسم والجلد فنظر إليه عامر بن ربيعة فقال: ما رأيت كاليوم ولا جلد مخبأة فلبط - صرع - وزنا - سهل - فأتى
رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: ( هل تتهمون به من أحد ؟ ), قالوا: عامر بن ربيعة, فدعا عامرا فتغيظ عليه فقال: ( علام يقتل أحدكم أخاه ؟ , هلا إذا رأيت ما يعجبك بركت ؟, اغتسل له ), فغسل وجهه ويديه ومرفقيه وركبتيه وأطراف رجليه وداخلة إزاره في قدح ثم صب ذلك الماء عليه رجل من خلفه على رأسه وظهره ثم كفأ القدح ففعل به ذلك فراح سهل مع الناس ليس به بأس: رواه أبو داود

العين معروفة وهي التي تصيب الإنسان سببها إعجاب العائن بالشيء ولا يأتي معها التبريك أي لا يقال: بارك الله عليك فتنفذ هذه العين فتصيب بأمر الله:

العين أشد فتكا من السهام نسأل الله العافية والسلامة:

يقولون فلان أصابته نفسا يعني عينا:

العين على نوعين: نوع إنسي العين الإنسية ونوع جني العين الجنية وتسمى السفعة:

النبي صلى الله عليه وسلم أثبت الرقية من العين وأنها شرعية وجائزة:

إذا عرف العائن فدوائه معروف وإذا لم يعرف فإنه يسترقي المعين يقرأ عليه الآيات التي وردت في باب الرقى:

إذا عرف العائن فبابه ودوائه حينئذ آخر وهو أن يأتي بالعائن فيغتسل للمعين أو يتوضأ للمعين وغسله أو وضوئه يكون بصفة خاصة حيث يغسل يديه ومرفقيه ثم الركبتين ثم أمشاط الأصابع وأطراف القدمين ثم يغسل داخلة إزاره الملامس لجسده في إناء ثم يكب على رأس المريض من قفاه ثم يلقى القدح في الأرض:

إذا لم يعرف العائن يسترقي المعين ولكن لا يذهب إلى الناس وعموم أهل المسجد أو يقول لبعض المتبرعين: تعالوا يا إخوان نغتسل لفلان حتى لا يجرحوا أحدا هذا غلط وأعجب من ذلك أن بعض الناس يأخذون خرقة ويذهبون يمسحون بها على أبواب الجيران بالماء ويعصرونه في إناء ويغتسل به المعين هذا غلط وكل هذا من وساوس الشيطان:

إذا عرف العائن بنفسه يغتسل رغما عنه وإذا لم يغتسل بالرضا يرفع أمره للقاضي فيهدده ويغتسل له: